تصريحات قوية من مرتضى منصور بعد الهزيمة من سموحة

في لقائه في الجولة ال 23 من الدوري المصري الممتاز، تلقى الزمالك هزيمة ثقيلة أمام نادي سموحة في المباراة التي جمعت بينهما والتي أنهاها سموحة بهدفين مقابل لا شيء لتتسبب هذه الخسارة في إبعاد الزمالك عن غريمه التقليدي النادي الأهلي والذي يحتل صدارة جدول الترتيب بفارق 15 نقطة عن الزمالك والذي وصل إلى المركز الثالث ب 40 نقطة ومباراة واحدة مؤجلة.

محمد حلمي

 

كانت الخسارة أمام سموحة هي الخسارة الثانية على التوالي الت يتعرض لها الزمالك بعد خسارته أما فريق “مصر المقاصة” في المباراة الشهيرة التي تسببت في جدلا واسعا.

مباراة “سموحة” هي المباراة الأخيرة للزمالك التي يخوضها تحت قيادة مديره الفني “محمد حلمي” والذي سيرحل عن الفريق.

وبعد اللقاء وكجزء من التداعيات، صرح المستشار “مرتضى منصور” رئيس نادي الزمالك على قناة المحور بعدد من التصريحات والقرارات التي اتخذها بعد المباراة والتي كان أبرزها:

رحيل الجهاز الفني للفريق بالكامل بعد أن ظهر على حد تعبيره “تائها في مباراة سموحة”.

إيقاف جميع مستحقات اللاعبين حتى نهاية الموسم.

وطرح “منصور عددا من التساؤلات التي ربما تكون شغلت بال عدد كبير من جماهير الزمالك الذين تابعوا المباراة ومنها:

لماذا أشرك “محمد حلمي” أحمد توفيق لاعب خط الوسط في مركز الظهير الأيمن على الرغم من وجود أكثر من لاعب يمكنهم شغل هذا المكان وهو الأمر الذي سبب مشكلة كبيرة في خط دفاع الزمالك في مباراة سموحة حيث كانت معظم الكرات تلعب في ظهر “أحمد توفيق” والذي لا يلومه أحد لأن المركز ليس مركزه.

ولماذا قام “حلمي” بإبعاد مدافع الفريق “محمود حمدي” عن المباريات على الرغم من تقديم اللاعب لأداء عالي جدا في الدور الأول من المسابقة وهو السؤال الذي يمكن سحبه على “شيكابالا” وأحمد رفعت” الذين تم ابعادهم لعدد كبير من المباريات.

تاريخ نادي الزمالك

      لا توجد تعليقات على تاريخ نادي الزمالك

نادي الزمالك واحد من أعرق الأندية المصرية والأفريقية حيث مر على تأسيسه أكثر من 100 عام.

في هذا المقال نستعرض بعض اللقطات المضيئة من تاريخ نادي الزمالك والذي امتد لقرن من الزمان وحفل بالعديد والعديد من البطولات والإنجازات على المستوى المحلي والقاري بالإضافة إلى عدد من المواهب التي تتفوق في قيمتها على أسعار الذهب والماس حتى وان ارتفعت هذه الأسعار. اضغط هنا

في البداية ما هي أصل كلمة “الزمالك”

كلمة الزمالك كلمة تركية الأصل عرفها المصريون إبان حكم محمد علي عندما أراد أن يبني معسكرا للجيش في جزيرة نيلية وتتوسط مدينة القاهرة ومع مرور الوقت حولتها اللهجة العامية من كلمة “زملك” إلى زمالك”

“شكرا مزرباخ لقد وهبتنا مفتاح الحياة”

في احتفال جماهير الزمالك بمئوية ناديهم عام 2011 رفعت الجماهير لافتة مكتوب عليها هذه العبارة وهي شكر لجورج مزرباخ المحامي البلجيكي الذي كان أول رئيسا لنادي الزمالك في الفترة ما بين عام 1911 وعام 1915.

 

نادي الزمالك

بطولات النادي:

حقق الزمالك أول بطولة لكأس مصر عام 1922 وهي البطولة التي حافظ عليها الزمالك في المواسم الأربعة الأخيرة. أما أول بطولة دوري يفوز بها الزمالك فقد كانت عام 1960 وهو العام الذي تمكن فيه الزمالك من الجمع بين بطولتي الدور ي والكأس على الرغم من المشاكل التي أحاطت بالنادي في عامها فيما يخص أرض النادي والتي أمر الرئيس “عبد الناصر” حينها وزير الأوقاف الشيخ “الباقوري” بتسوية الموضوع مع نادي الزمالك تحت قيادة “عبد اللطيف أبو رجيلة”.

حقق الزمالك بطولة دوري أبطال إفريقيا لخمس مرات

نادي الزمالك

بوابات الزمالك الجديدة مكتوب عليها “نحن نادي القرن الحقيقي”

يمر نادي الزمالك مؤخرا بطفرة كبيرة على أصعدة المنشئات داخل النادي حيث تمكن مجلس الإدارة الحالي بقيادة المستشار “مرتضى منصور” من حل الأزمة المادية الكبيرة التي كان يعاني منها الزمالك لسنوات عديدة وهو الأمر الذي تمكن من خلاله النادي من إبرام العديد من الصفقات الناجحة مع عدد كبير من اللاعبين كما تم التخطيط للبدء في بناء ستاد خاص بنادي الزمالك.

الزمالك

وفي إطار حركة الصيانة والتجديد المستمر داخل نادي الزمالك فوجئ العديد من المتابعين بتعليق نادي الزمالك للافتات على جميع أبواب النادي تحمل شعار “نحن نادي القرن الحقيقي”.

كان النادي الأهلي قد حصل على لقب “نادي القرن الإفريقي” في مطلع الألفية الأولى باعتباره النادي الإفريقي الأكثر إحرازا للألقاب وقتها وهو الأمر الذي شكك في العديد من عشاق وأنصار نادي الزمالك والذين انتقدوا الطريقة التي تم بها حساب النقاط التي حددت لقب نادي القرن الإفريقي وذهب بعضهم إلى اتهام الاتحاد الإفريقي الكاف بالفساد وأنه السبب الرئيسي في عدم حصول نادي الزمالك على هذا اللقب.

وبعد الإطاحة برئيس الاتحاد الإفريقي السابق الكاميروني “عيسى حياتو” ووصول “أحمد أحمد” لتولي المنصب مكانه يسعى مسئولو نادي الزمالك لانتهاج كافة الإجراءات القانونية وعرض الأمر على الاتحاد الإفريقي في حلته الجديدة لحسم اللقب لصالح نادي الزمالك.

ويوضح الكثيرون من عشاق وأنصار ومحبي نادي الزمالك عدم حصول الزمالك على لقب نادي القرن الإفريقي إلى أن الكاف لم يحتسب عدد من البطولات التي حصل عليها الزمالك في القرن الماضي وأن هذا كان بمثابة ظلم للنادي.